#هذاعنف
The Logo on Blue #DasIstGewalt
an arrow pointing down

أوقفوا العنف ضد النساء* والفتيات*!

تتعرض واحدة من كل ثلاث سيدات في ألمانيا للعنف بما لا يقل عن مرة واحدة في حياتها. ولا سيما النساء* والفتيات* من ذوات الإعاقة، فهن أكثر عرضة للتأثر بالعنف عن غيرهن. وقد يختلف العنف في شدته. في أسوأ الأحوال قد يودي إلى الموت.

غالبًا ما يقع العنف في المنزل، بالرغم من أنه المكان الذي يجب أن تشعري فيه بالأمان. غالبًا ما يُمارَس العنف من جانب شخص تثقين به. تتعرض النساء* والفتيات* أيضًا للعنف في العمل، وفي المدرسة، وفي الشارع، وعلى شبكة الإنترنت.

غير أن العنف لا يبدأ بكدمة في العين فحسب.

تحتاج النساء* والفتيات* المعرضات للعنف إلى المساعدة - والتفهم

هل سبق لكِ أن لاحظتِ أن صديقتكِ أو أختكِ أو جارتكِ أو زميلتكِ ليست على ما يرام؟ هل قالت ربما إن الأمور صعبة في المنزل أو في العلاقة أو في المدرسة أو في العمل؟

العديد من النساء* والفتيات* اللاتي يتعرضن للعنف يجدن صعوبة في الوثوق بشخص ما. قد يكون لذلك عدة أسباب. تلومين نفسك على شيء ما حدث مرة واحدة أو مرارًا وتكرارًا. أو تشعرين أنكِ رهينة لوظيفتك أو شريكك وتتحملين المضايقات في العمل أو الإهانات من شريكك. الشعور بالعجز قد يكون السبب أيضًا - أي أنكِ لا تملكين القوة اللازمة للخروج من الموقف أو لا تعرفين كيف. ترى الكثيرات أيضًا "الجوانب الجيدة" لشريكهن ويضفون الشرعية على العنف الذي يُمارس معهن. إذا قال إن ذلك لن يحدث مرة أخرى أبدًا، فإنهن يرغبن في تصديق تلك الوعود. أو يشعرن بالخجل من عدم قدرتهن على الدفاع عن أنفسهن.

ومن ثم لا ينبغي عليكِ الحكم على النساء اللاتي تتعرضن للعنف بهذا الأمر - فلديهن أسبابهن لذلك.

وأفادت نساء* وفتيات* أخريات بأنهن يخشين طلب المساعدة لأنهن يخشين من أن وضعهن سيزداد سوءًا أو من عدم تصديقهن. فغالبًا ما تخشى الأمهات أن يُؤخذ أطفالهن منهن أو أن تتفكك أسرهن. وقد تخشى المهاجرات* من فقدان تصريح إقامتهن في حالة الانفصال. ولذلك هناك العديد من الأسباب التي تمنع المتعرضات للعنف من طلب المساعدة.

لكن الأهم من ذلك هو تقديم المساعدة. بكل حذر وعلى أساس الاحترام الكامل لهن.

يجب تقديم المساعدة بطريقة لا تعرض المرأة المتضررة للخطر. لأن الخطر على المعرضات للعنف يزداد، خاصة في حال الانفصال.

ومن ثم يمكنكِ بهذه الطريقة مساعدة النساء* والفتيات* المتعرضات للعنف من خلال: 

عرض تقديم المساعدة. في شكل محادثة مباشرةً مع المرأة المتعرضة للعنف في مكان آمن. 

تعاملي مع الأمر بجدية. 

وضحي لها أنكِ موجودة لمساعدتها. 

تقبلي أنها قد لا ترغب في الحديث عن هذا الأمر. 

تشجيعها للحصول على مساعدة من جانب جهة متخصصة. 

لا تقيمي تصرفاتها. فهي لديها سبب لهذا الأمر. 

في حالة التعرض للعنف أو الخطر الشديد يجب الاتصال بالشرطة عبر الرقم 110!

ملحوظة مهمة: اعتنِ بنفسكِ أيضًا! قد يتطلب الأمر الكثير من الجهد لمساعدة المتعرضات للعنف وقد يكون سماع القصص السيئة أمرًا مرهقًا. فغالبًا ما يكون من الصعب تقييم مدى خطورة الموقف. ولذلك من المهم توجيه المرأة المتضررة إلى مراكز مشورة متخصصة. لأن الموظفين بتلك المراكز يعرفون الأمور التي يجب مراعاتها وكيف يمكنهم تقديم الدعم.

إذا كان يعتريكِ الشك أو تحملتِ ما لا تطيقين، فيمكنكِ أيضًا الحصول على مساعدة متخصصة بنفسك. حيث لا تقتصر مراكز المشورة المذكورة أعلاه على تقديم المشورة للنساء* والفتيات* اللاتي تعرضن للعنف فحسب، بل تقدم لكِ أيضًا المشورة بصفتكِ داعمة لهؤلاء النسوة.
.

#هذاعنف

تتنوع أشكال العنف تنوعًا كبيرًا ونحن نواجهه جميعًا في كل مكان..

هل سبق لكِ أن تعرضتِ لصفعة على وجهك؟

Icon Plus

أي شخص يضربكِ أو يركلكِ أو يدفعكِ عمدًا فهو يمارس ضدك عنفًا جسديًا. حتى "مجرد" صفعة على الوجه تعتبر عنفًا جسديًا وجريمة يعاقب عليها القانون.

والدكِ أو أخيكِ أو صديقكِ أو زوجكِ يصرخ في وجهك أو يخيفك أو يهددك؟ هل يثبط من عزيمتك ويخبرك أنك مذنبة؟

Icon Plus

هذا ما يُطلق عليه العنف النفسي أو العاطفي. لا يمكنكِ رؤية هذا النوع من العنف من الخارج لأنه ليس لديكِ أي إصابات في جسدك، ولكن روحكِ تتألم. العنف النفسي والعاطفي له وجوه عديدة: الشتائم والسخرية والإحراج ووصولاً إلى التهديد والابتزاز أو الاحتقار وخلق الشعور بالذنب أو العقاب بعدم الحب.

ساكن معكِ في الشقة أو شريكك أو شخص غريب يلمسك أو يقبِّلك أو يضغط عليك لممارسة الجنس معه على الرغم من أنكِ لا تريدين ذلك؟

Icon Plus

إذا كنتِ لا تشعرين بالرغبة في اللمس الجسدي أو على سبيل المثال ممارسة الجنس، فلا بأس في ذلك. ولكن إذا كان هناك شخصٌ يبقى يحاول إقناعك أو يلحُ عليكِ للقيام بذلك أو يجبرك على القيام بذلك، فهذا أمرٌ غير مقبول على الإطلاق. هذا عنف جنسي. هذا النوع لا يبدأ عندما يجبرك شخصٌ ما على القيام بأفعال جنسية فحسب. بل بمجرد ألا يقبل بكلمة "لا" التي تتفوهين بها، فهذا يعد عنفًا. ولا يهم إذا كنتِ قد وافقتِ على هذا الأمر في البداية.

رئيسكِ في العمل أو زميلكِ أو صديقك يقوم بتلميحات جنسية أو يرسل لك صورًا للقضيب؟

Icon Plus

هذا أيضًا يعد عنفًا جنسيًا. وهو يشمل أيضًا الإيماءات الجنسية والمعاكسة المتطفلة غير المرغوب فيها والتقاط صور سرية من تحت تنورتك. بالإضافة إلى رسائل البريد الإلكتروني غير المرغوب فيها ورسائل واتساب (‏WhatsApp‏) والرسائل المباشرة التي تحتوي على محتوى جنسي مثل صور الأعضاء الجنسية. كل هذه أمور خاطئة ويحق لكِ الإبلاغ عنها.

هل يقرر شريكك أو صديقك ما يجب أن ترتديه أو من تقابليه؟

Icon Plus

إذا كنتِ قد أتممتِ سن الرشد أو السن القانوني ويتحكم شريككِ فيكِ ولا يسمح لك بالعيش بحرية، فهذا يصبح عنفًا. قد يكون التحكم عنفًا، عندما يرسل لكِ صديقك رسائل نصية باستمرار على تطبيق ‏Whatsapp‏ ويسألك عن موعد عودتك إلى المنزل. حتى إذا كان يملي عليكِ أنواع الملابس التي يجب أن ترتديها أو من يجب أن تقابليه، فهذا يعد عنفًا. فلديكِ الحق في أن تقرري مع من تخرجين ومتى.

هل يقف شريكك السابق باستمرار أمام باب منزلكِ ويقرع جرس الباب؟

Icon Plus

أنتِ وصديقك السابق أو زوجك السابق منفصلان، لكنه لا يزال يتصل بكِ طوال الوقت على الرغم من أنك لا تريدينه أن يفعل ذلك؟ أم أنه واقف على بابكِ دون سابق إنذار يتربص بكِ في الشارع؟ قد يكون هذا شكلاً من أشكال المطاردة أو الملاحقة. المطاردة أو الملاحقة تحدث عندما يقوم شخصٌ ما بمضايقتك ومتابعتك وتهديدك بشكل مكثف على مدى فترة طويلة من الزمن. بل إن رسائل الحب أو الزهور أو الهدايا التي لا تريدينها حتى هي قد تكون شكلاً من أشكال الملاحقة أيضًا. أو إذا اتصل بك في مقر عملك، أو ضايقك على وسائل التواصل الاجتماعي، أو هددك، أو ادعى أنكِ فعلتِ أشياءً لم تفعليها من قبل - كل هذا قد يكون شكلاً من أشكال الملاحقة.

هل شريكك يتحكم في الأمور التي تنفقين عليها المال؟ أو لا يسمح لكِ بالاحتفاظ بأموالك الخاصة؟

Icon Plus

نحن جميعًا بحاجة إلى المال للعيش. عندما يتحكم زوجك أو صديقك أو شريكك السابق في أموالك، فهذا يسمى عنفًا ماليًا. على سبيل المثال إذا لم يكن مسموحًا لكِ بالاحتفاظ بأموالك الخاصة. أو زوجك يتحكم في إنفاقك. أو إذا توقف زوجك السابق عن دفع نفقة الطفل لكِ إذا لم تفعلي ما يقوله. أو هو من يملك المال ويمكنه أن يملي عليك طريقة عيشك من خلال إعطائك المال أو عدم إعطائه لكِ. هذا عنفٌ.

هل يريدك شريكك لنفسه فقط؟ ألا يسمح لكِ بالخروج من المنزل؟

Icon Plus

إذا كان شريكك لا يريدك أن تتواصلي اجتماعيًا مع الآخرين أو تخرجي بمفردك، فهو يعزلك. وهذا أيضًا شكل من أشكال العنف الذي يحدث غالبًا مع الشريك الحميم أو يُسمى العنف المنزلي. أنتِ إنسانة حرة ويحق لكِ مقابلة أشخاص آخرين ومغادرة الشقة وقت ما تريدين. وليس من الصواب أن يقف أي شخص حائلاً دون ذلك.

هل تختار عائلتك زوجًا لك رغم أنك لا ترغبين في ذلك؟

Icon Plus

في إطار الزواج القسري تتعرض النساء* والفتيات* للضغط أو التهديد أو حتى للعنف الجسدي حتى يتزوجن. وهذا انتهاك خطير للحقوق الشخصية ويعاقب عليه القانون.

هل أنتِ مضطهدة وتُمارس عليكِ سيطرة أو تحكم أو مجبرة على القيام بشيء ما لحماية "شرف" العائلة؟

Icon Plus

إذا كانت عائلتك تمنعكِ من القيام بأشياء معينة أو تتحكم في حياتك، أو إذا أجبروكِ على التصرف بطريقة معينة لأنهم يريدون الحفاظ على "شرف العائلة"، فهذا هو القمع وهو نوع من أنواع العنف. ولكنه قد يتخذ أيضًا أشكالًا من العنف الجسدي والجنسي، بما في ذلك الزواج القسري، وفي أسوأ الحالات، قد يصل الأمر إلى القتل.

هل سمعتِ عائلتك تتحدث عن كلمات مثل Thara‏ أو ‏Mekhnishab‏ أو ‏Ibi؟

Icon Plus

تُستخدم هذه الكلمات لتسمية ختان الإناث (‏FGM_C‏) في بعض اللغات. وهذا يعني إزالة البظر، وجزئيًا أيضًا الشفاه الفرجية الداخلية والخارجية، بالإضافة إلى تضييق فتحة المهبل بشكل إضافي. من الإصابات الأخرى التي لا أساس لها من الناحية الطبية في الأعضاء التناسلية الأنثوية أيضًا تشويه الأعضاء التناسلية. قد تترتب على ختان الإناث مجموعة متنوعة من العواقب على المدى الطويل والقصير، بدءًا من اضطرابات في الدورة الشهرية وحتى سلس البول والمضاعفات أثناء الولادة وحتى الوفاة. ومن ثم فإن ختان الإناث محظور في ألمانيا.

هل أنتِ مجبرة على التسول أو السرقة أو العمل أو ممارسة الجنس من أجل المال؟

Icon Plus

إذا اضطررت إلى ممارسة الدعارة وأجبرتِ على ممارسة الجنس مع أشخاص آخرين مقابل المال، فهذا يعد عنفًا واتجارًا بالبشر. وإذا أُجبرتِ على العمل بأجر زهيد أو بدون أجر، على سبيل المثال في قطاع الفندقة أو التمريض أو عاملة نظافة، وإذا لم يُسمح لكِ بالتوقف عن هذا العمل، فهذا يعد استغلالاً واتجارًا بالبشر. إن الاتجار بالبشر هو انتهاك خطير لحقوق الإنسان.

قد نتعرض جميعًا للعنف.

بغض النظر عن عمرنا أو مسقط رأسنا. المهم‏: إنه ليس خطأنا أو خطأك أبدًا! يقع الذنب على الشخص الذي يرتكب العنف!

يحق لكِ الحياة دون أن تتعرضي للعنف.  

هل تعرضتِ إلى العنف؟ يمكنك الحصول على المساعدة هنا!

BIG Hotline

nym undAls telefonische Anlaufstelle bietet die BIG Hotline Beratung, Unterstützung, Vermittlung von freien Schutzunterkünften sowie eine mobile Beratung und Begleitung an. Neben den betroffenen Frauen können sich auch Personen aus deren privatem und sozialem Umfeld sowie Behörden, soziale Einrichtungen und Institutionen melden. Die Beratung ist auf Wunsch ano.

Beratung

Intervention

Vermittlung Schutzunterkünfte

Hilfetelefon

Bundesweites 24/7 Beratungsangebot für Frauen, die Gewalt erlebt haben oder noch erleben. Telefonisch und via Online-Beratung können Betroffene beraten werden – alle Nationalitäten, mit und ohne Behinderung, 365 Tage im Jahr, rund um die Uhr. Auch Angehörige, Freundinnen und Freunde sowie Fachkräfte werden anonym und kostenfrei beraten.

LARA Fachstelle gegen sexualisierte Gewalt an Frauen*

In Berlin bietet die Fachstelle gegen sexualisierte Gewalt an Frauen* LARA werktags von 9-18 Uhr Beratung und Krisenintervention für Frauen, die von sexueller Gewalt betroffen sind.

Beratung

Intervention

Sexualisierte Gewalt

Fuggerstr. 19, 10777 Berlin

مزيد من عروض المساعدة

Berliner Notdienst Kinderschutz

Für Kinder, die in der Regel Zeugen und damit Opfer der Gewalt sind, gibt es beim Kindernotdienst eine eigene Notrufnummer.

Kindernotdienst

Jugend- und Mädchennotdienst

Kinderschutz

Hotline

Mädchen

BIG Clearingstelle

Über die BIG Hotline kann auch die BIG Clearingstelle erreicht werden. Die Clearingstelle ist die Erstanlaufstelle für gewaltbetroffene Frauen, die einen Schutzplatz benötigen und kann Frauen mit ihren Kindern 24/7 von Montag bis Sonntag aufnehmen oder an ein Frauenhaus vermitteln.

Schutzunterkunft

Häusliche Gewalt

Zufluchtswohnung Matilde

Schutzunterkunft

Stollberger Straße 55, 12627 Berlin

Zuff e.V. Zufluchtswohnungen für Frauen

Schutzunterkunft

Kottbusser Damm 79, 10967 Berlin

Zufluchtswohnung Paula Panke

Schutzunterkunft

Schulstraße 25, 13187 Berlin

Hestia Zufluchtswohnungen

Schutzunterkunft

Immanuelkirchstr. 10, 10405 Berlin

Frauenort Augusta

Schutzunterkunft

Brunnenstr. 75, 13355 Berlin

Zufluchtswohnung Flotte Lotte

Schutzunterkunft

Senftenberger Ring 25, 13435 Berlin

Zufluchtswohnung Frauenzimmer

Schutzunterkunft

Ebersstr. 34, 10827 Berlin

Zufluchtswohnung Offensiv91 (Treptow)

Schutzunterkunft

Hasselwerderstr. 38-40, 12439 Berlin

Zufluchtswohnung Offensiv91 (Neukölln)

Schutzunterkunft

Richard-Platz 8, 12055 Berlin

Frauenraum

Fachberatung

Intervention

Häusliche Gewalt

Torstr. 112, 10119 Berlin

Frauenberatung Tara

Fachberatung

Intervention

Häusliche Gewalt

Ebersstr. 58, 10827 Berlin

Frauenberatung Bora

Fachberatung

Intervention

Häusliche Gewalt

Albertinenstr. 1, 13086 Berlin

Interkulturelle Beratungsstelle

Fachberatung

Intervention

Häusliche Gewalt

Teltower Damm 4-8, 14169 Berlin

Frauenkrisentelefon

Beratung

Krisensituationen

Naunynstr. 72, 10997 Berlin

Wildwasser Frauenselbsthilfe und Beratung

Die Wildwasser-Frauenberatung bietet ein Beratungs- und Unterstützungsangebot für Frauen, die sexuelle Gewalt als Mädchen erfahren haben.

Beratung

Sexualisierte Gewalt

Friesenstr. 6, 10965 Berlin

Wildwasser FrauenNachtCafé

Wildwasser führt außerdem das FrauenNachtCafé, eine nächtliche Krisenanlaufstelle für Frauen, die sich in der Krise befinden.

Sexualisierte Gewalt

Krisensituationen

Mareschstr. 14, 12055 Berlin

Wildwasser Mädchenberatung

Beratung

Sexualisierte Gewalt

Mädchen

Wriezener Str. 10-11, 13359 Berlin

Mutstelle Berlin

Die Mutstelle Berlin bietet Beratung für erwachsene Frauen und Männer mit Lernschwierigkeiten, die sexualisierte Gewalt erleben oder erlebt haben.

Beratung

Sexualisierte Gewalt

Heinrich-Heine-Straße 15, 10179 Berlin

Anti-Stalking-Projekt des FRIEDA-Frauenzentrums e.V.

Das Anti-Stalking-Projekt berät und unterstützt Frauen*, die von Stalking und/oder Cyberstalking betroffen sind.

Beratung

Stalking

Proskauer Straße 7, 10247 Berlin

Papatya

Zwangsverheiratung

Kriseneinrichtung

Schutzunterkunft

SIBEL

Onlineberatung

Zwangsverheiratung

TIO e.V.

Beratung

Zwangsverheiratung

Köpernicker Str.9, 10997 Berlin

Elisi Evi e.V.

Beratung

Zwangsverheiratung

Skalitzer Str. 50, 10997 Berlin

Berliner Koordinierungsstelle gegen FGM_C

Die Koordinierungsstelle bietet neben gynäkologischer Beratung und Behandlung auch psychologische Begleitung und psychosoziale Gruppenangebote an. Sie arbeitet kultursensibel und kann bei Bedarf Sprachmittler*innen einbeziehen. Auf Wunsch informiert sie über die Angebote von Partnerorganisationen (Terre des Femmes e.V., Desert Flower Center) und kann innerhalb der Koordinierungsstelle vermitteln.

Beratung

Weibliche Genitalverstümmelung

Konrad-Wolf-Str. 12/12A, 13055 Berlin-Lichtenberg

Desert Flower Center Waldfriede

Im Krankenhaus Waldfriede ist das Desert Flower Center angesiedelt. Hier finden von FGM_C betroffene Frauen neben der Möglichkeit rekonstruktiver Operationen auch medizinische und psychosoziale Hilfe und Betreuung.

Weibliche Genitalverstümmelung

Argentinische Allee 40, 14163 Berlin

Ban Ying e.V.

Menschenhandel

Beratung

Schutzunterkunft

Anklamer Strasse 38, 10115 Berlin

SOLWODI

Beratung

Menschenhandel

Kranoldstraße 24, 12051 Berlin

Hydra – Treffpunkt und Beratungsstelle zu Sexarbeit und Prostitution

Fachberatung

Sexarbeitende

Köpenicker Straße 187/188, 10997 Berlin

Frauentreff Olga – Beratung für drogenkonsumierende Sexarbeiterinnen

Fachberatung

Sexarbeitende

Kurfürstenstraße 40, 10785 Berlin

Berliner Wegweiser für von häuslicher Gewalt betroffene Migrantinnen

Der in Kooperation mit BIG erstellte “Berliner Wegweiser für von häuslicher Gewalt betroffene Migrantinnen” ist eine Broschüre zum Download, die einen Überblick über die Beratungsangebote gibt..

Häusliche Gewalt

Migrantinnen

الداعمون لنا!

Angie Berbuer

Menorah

Vreni Frost

Niko Kappe

Jessy James LaFleur

اتفاقية إسطنبول – العنف المُمارس ضد النساء* والفتيات* ينتهك حقوق الإنسان! 

اتفاقية إسطنبول للمجلس الأوروبي هي معاهدة لحقوق الإنسان لمناهضة العنف ضد النساء والفتيات وتهدف إلى حمايتهن. حيث دخلت تلك الاتفاقية حيز التنفيذ في ألمانيا منذ فبراير 2018. ولذلك فإن ألمانيا ملزمةٌ بمنع العنف ضد النساء* والفتيات* ومكافحته وملاحقة من يمارسه وبالتالي فهي ملزمة بتعزيز حقوقهن.

تتضمن اتفاقية إسطنبول أيضًا توفير المزيد من المعلومات بشأن العنف ضد النساء* والفتيات* ورفع مستوى الوعي حول كيفية منع العنف وكيفية دعم المتضررات منه. ولهذا السبب دُشنت حملة #‏DasIstGewalt‏.

معلومات عن هذه الحملة

تتعرض الملايين من النساء* والفتيات* للعنف. ومن خلال الحملة #‏DasIstGewalt يعتزم مجلس الشيوخ في برلين رفع مستوى الوعي العام بهذا الموضوع*. حيث تهدف الفعاليات المختلفة إلى تعزيز بيئة المتضررات من العنف وتمكين النساء والفتيات* المتضررات من خلال تقديم التضامن وعروض المساعدة لهن.

ولزيادة الوعي بهذا الموضوع المهم، سوف تنطلق حملة على وسائل التواصل الاجتماعي مع صانعي محتوى معروفين مثل ‏Angie Berbuer, Helge Mark Lodder, Yasmin Bal, Silvana Carlsson, Julia Kremer‏. وفي اليوم العالمي لمكافحة العنف ضد النساء* والفتيات*، يوم السبت الموافق 25 نوفمبر 2023، سوف تُقام فعالية في ميدان Alexanderplatz/Platz am Berliner Fernsehturm‏. وفيها يستطيع المهتمون ووسائل الإعلام معرفة المزيد من المعلومات. وفي الأسابيع التي تسبق يوم الفعالية وبعده سوف تُوزع مواد إعلامية في شكل ملصقات ومنشورات وبطاقات بريدية. من أجل الوصول إلى أكبر عدد ممكن من الأشخاص، سوف تُقدم المعلومات بتنسيق سهل الفهم وهي متاحة بما يصل إلى إحدى عشرة لغة.

تهدف حملة #‏DasIstGewalt‏ إلى أن يفهم أناسٌ أكثر أن العنف ليس دائمًا مرئيًا أو يمكن التعرف عليه للوهلة الأولى، ويعرفوا تعدد أشكال العنف الموجودة ومدى جسامة العنف ضد النساء* والفتيات*. حتى نتمكن جميعًا من فعل شيء حيال ذلك الأمر من خلال إلقاء نظرة وإيقاف العنف!